الرحلة إلى المساواة العمرية والوقاية من هشاشة العظام

الرحلة إلى المساواة العمرية والوقاية من هشاشة العظام

نظم مركز صحي الصفا1قسم التثقيف والتوعية الصحية التابع لمستشفى الملك فهد بن عبدالعزيز بجدة بمشاركة مجتمعية مع مستشفى عبداللطيف جميل فعاليات بمناسبة اليوم العالمي لهشاشة العظام اليوم الأحد الحادي والعشرين من شهرصفر
وكانت المنسق للفعاليات من مركز صحي الصفا 1 المثقف الصحي الأستاذة رحمة العتيبي -وبحضور رئيس قسم التثقيف الصحي في مستشفى الملك فهد استاذ عبدالله هقشه -وأقيمت الفعاليات بقاعة المحاضرات بمستشفى عبداللطيف جميل – وتضمنت الفعاليات :قياس لهشاشة العظام – محاضرة توعوية عن هشاشة العظام ألقاها الدكتور محسن كمال – بالإضافة لمحاضرة توعوية عن فيتامين ( د) وأهميته في جسم الإنسان وحياته اليومية – وصاحبت الفعاليات إقامة معارض توعوية بهدف توعية الزوار وكبار السن – وشاركت مديرية الشؤون الصحية بجدة ممثلة في إدارة الصحة العامة( إدارة البرامج الصحية والامراض المزمنة -برنامج مكافحة هشاشة العظام) بجناح خاص في المعرض – وأكدت الدكتورة نوره الحربي -منسقة برنامج الهشاشة بأن الجناح يهدف لتوعية الزوار وكبار السن بأهمية الغذاء الصحي والرياضة في حياتنا اليومية، وتم عرض عدد من اللوحات الإرشادية والتوعوية بالإضافة لجهاز خاص يقوم بقياس هشاشة العظام – وتم خلال الفعالية قياس هشاشة العظام عند عدد من الزوار الذين تواجدوا في الفعاليات –
وتحدثت الدكتورة مها العيران
استشارية طب الأسرةومنسقة البرنامج بصحة جدة من إدارة الصحة العامة بجدة ( إدارة البرامج الصحية ) فاكدت بأن وزارة الصحة لديها برنامج صحة المسنين،وبهدف لإختبار الذاكرة للمسنين – ويتم تطبيق البرنامج في كافة مناطق ومدن المملكة Mini cog وكانت لنا ولله الحمد مشاركة اليوم في المعرض بجناح خاص – بالإضافة لوضع اللوحات الإرشادية لتوعية الزوار -واكدت الدكتورة حنين جنبي -من مركز صحي النهضة بجدة لأهمية التوعية الصحية في حياة كافة أفراد المجتمع عملا بمبدأ (الوقاية خير من العلاج) وأيضا (العقل السليم في الجسم السليم) حقيقة الفعاليات اليوم جاءت متواكبة مع اليوم العالمي
 لهشاشة العظام ،وأريد أن اشيد بدور الأخصائية الإجتماعية الأستاذة/ رحمة العتيبي من مركز صحي الصفا -على إقامة هذه المبادرة والتي تأتي من حس وطني بهدف رعاية المسنين، كما أن المعارض المصاحبة للفعاليات أهتمت بكافةالجوانب الصحية
وهدفت لتقديم رسالة توعوية بالمسنين وهم فئة غالية علينا في المجتمع، وعندما يتم نشر التوعية الصحية اللازمة لهم، يكون أفراد المجتمع تجنبوا أمراض كثيرة تصيب المسنين، ومنها: هشاشة العظام ،
وأكد الدكتور فادي معمرجي من مركز صحي الصفا بأن هذه الفعاليات جاءت مواكبة لهذا اليوم العالمي والذي تشارك المملكة بقية دول العالم في التعريف بهشاشة العظام ،وأثنى على الجهود الكبيرة للأستاذة رحمة العتيبي والأخوات المشاركات لتثقيف المجتمع من خلال إقامة هذه الفعاليات، وأكد على ضرورة أن يكون هناك توعية صحية لأفراد المجتمع
بالإضافة إلى أن يكون لديهم إلمام كامل عن كبار السن ليساهموا في ارشادهم وتوعيتهم -وأعربت الأستاذة أماني خيرالدين -مرشدة صحية من المدرسة الابتدائية 190 بجدة عن سعادتها
للمشاركة في هذا اليوم العالمي، وأكدت لاشك بأن التعليم والصحة مكملان لبعضهما من حيث التوعية الصحيةلطب الأسرة والمجتمع
وأشارت الأستاذة أماني بأن المشاركة في المعرض كانت بهدف تعريف المجتمع بهشاشة العظام والإهتمام بالمسنين، بالإضافة لتقديم أنواع من الوجبات الغذائية، وبعض الهدايا :القرآن الكريم، المسابح، العطور، دهن العود، الخواتم، بينما أكدت الأستاذة البندري الحكمي من أكاديمية المعارف بأنه إيمانا من
الأكاديمية بأهمية المشاركة في هذه المناسبة التي يشارك العالم بها للتوعية والإرشاد، تمت المشاركة بجناح خاص من خلال التوعية بهذا المرض الذي يصيب العديد من أفراد المجتمع، حيث تم وضع عدد من الاكلات من المكسرات النية والتين المجفف والتمر والحليب وزيت الزيتون، وهذه المواد الغذائية تساعد على عدم الإصابة بالمرض،
وأضافت الأستاذة دانه العثيم بالإضافة للمواد الغذائية الوقاية والعلاجية تم وضع لوحة لوضع بصمة للأشخاص الذين ليس لديهم هشاشة العظام بعد إجراء الفحص الطبي لهم من قبل الجناح الخاص بوزارة الصحة في المعرض المواكب للفعاليات، كما تم تقديم عدد من الهدايا للزوار ،وأوضحت الأستاذة زهور الغامدي من مدارس فتاة المستقبل ومشاركة مع عدد من الطالبات بجناح خاص في المعرض،وهن
:شكيرة فلمبان روان اليماني، لجين الصاوي، حنين الغامدي عن سعادتهن للمشاركة في هذه الفعاليات والمساهمة بالتوعية وتقديم النصائح الخاصة بهشاشة العظام
،بالإضافة لتقديم المرطبات والفواكه المشكلة والمكسرات والهدايا للزوار، وشاركت كل من الدكتورة شوق مراد، والاخصائية الأستاذة ليلى العمري،وفنية المختبرالأستاذة لينا زمزمي من مستشفى عبداللطيف جميل في هذه الفعاليات بجناح خاص يبرز أهمية التوعية الصحية
والتعريف بهذا المرض وكيفية التعامل معه، وكانت آخر اللقاءات مع المستشارة الإعلامية الأستاذة فاطمة الجبيني من مدرسة صناع الغد -حيث أعربت عن سعادتها مع وزارة الصحة ممثلة في مركز صحي الصفا التابع لمستشفى الملك فهد بن عبدالعزيز العام بجدة وتحدثت عن دور المدرسة في الاهتمام بصحة طالباتها خاصة في مرحلتي الطفولة والمراهقة لأنها اساس بنيان الجسم
كما اعربت بالشكر بالنيابة عنها وعن قائدة المدرسة بالشكر للمستشفى عن اتاحة الفرصة لهم بزيارة كبار السن واعطائهم الهدايا والإطمئنان عليهم
ومستشفى عبداللطيف جميل في إبراز الجوانب التوعوية والصحية في حياة الإنسان بصفة عامة، ومن ذلك هذا المرض الذي أصبح يهدد المجتمعات في العالم.

Google+ Linkedin

فاطمة الجبيني مستشارة اعلامية حاصلة على ماجستير في علم الطاقة الحيوية دبلومة في التخاطب والتوحد مدرب معتمد في برامج التنمية البشرية والإحتياجات الخاصة عضوة في الاتحاد العام للمصريين بالخارج عضوة في منظمة المساواة الدولية عضوة ومستشارة اعلامية تربوية  في مجموعة اهتمام للتوحد خبرة ١٦سنة في مجال التخاطب والتربية الخاصة

502 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*