الرحلة المكوكية لأبن مكة لتأسيس مشروع الاتحاد الدولي لأكاديميات كرة القدم للعالمية

الرحلة المكوكية لأبن مكة لتأسيس مشروع الاتحاد الدولي لأكاديميات كرة القدم للعالمية

أعرف جيداً، أننى لست الأول في التحدث عن هذا الموضوع، ولكنني سأستخدم روعة البيان، وفصاحة الكلام، حول ما يدور بخاطري تجاه الكابتن إسحاق سراج رئيس اتحاد الدولي لأكاديميات العالم ؛؛؛ مقرها جنيف؛؛؛ اجتمعت معه في احد المناسبات الرياضية وكانت فرصة جميلة؛؛ اي بمعنى رب صدفة خيرا من الف ميعاد قبل ثلاثة أعوام تقريبا في نهائي بطولة أكاديمية الأساطير للفئات السنية في مكة المكرمة استمعت لفكرته وعن برنامجه في تأسيس اتحاد الدولي للاكاديميات وعن رغبته الشديدة رغم الصعوبات الذي واجهها في بداية مشواره حول انشاء الاتحاد في ظل عدم الاهتمام على هذه الفئة في مملكتنا الحبيبة في ذاك الوقت رغم ذلك ثابر واجتهد حتى أكرمه الله أن يرى فكرته المشهوده تطبق على أكمل وجه والان تقريبا اكثر المشاهير والنجوم وعلى رأسهم اللجنة الاولمبية الدولية يعرفون الكابتن إسحاق سراج عن قرب بعد حصولة على الاعتراف من اللجنة الاولمبية الدولية ؛؛؛ وبشهادة الجميع ان الكابتن إسحاق سراج انه واحد من أفضل المفكرين والمبتكرين الرياضيين في هذا المجال اقولها بصراحه يعتبر احد المميزين في عالم كرة القدم الحديث وايضا هناك اكاديميات عالمية يتواصلون معه لتبادل الاراء والافكار الجديدة ⚽ كمسوق محترف ومعتمد في مجال الاستثمار الرياضي للاكاديميات وأيضا لديه علاقات مع الاكاديميات العالمية في تطوير هذه الفكرة الجميلة والنادره من نوعها وأيضا عن اهادفه الواضحة والهادفة في تخصصه واهتمامه بالاكاديميات الخاصه والرسمية حد سواء ؛؛ نعم شكرا كابتن إسحاق سراج من الأعماق من لايشكر الناس لا يشكر الله؛؛؛؛ نكمل لكم في قادم الأيام عن باقي التفاصيل بعون من الله ونسأل الله العالي القدير أن يسدد خطى في مسيرته الفكرية والرياضة والاجتماعية والثقافية بعون الله مع خالص تحياتي لكم ⚽🇸🇦 الكاتب ك ياسين الخالد

Google+ Linkedin

693 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*